الاثنين، 3 يناير، 2011

لا زال الشفق القطبي قادراً على إدهاشنا: مجموعة صور مدهشة لأحد أجمل ظواهر الطبيعة





لا زال الشفق القطبي قادراً على إدهاشنا: مجموعة صور مدهشة لأحد أجمل ظواهر الطبيعة 
استمتعنا في عدة مواضيع سابقة بمشاهدة صور وفيديوهات مميزة لظاهرة الشفق القطبي، لكن مهما شاهدنا يعود الشفق القطبي ليبهرنا بمزيد ومزيد من الصور المدهشة كما سنرى في هذا الموضوع:
صاحب هذه المجموعة هو  المصور الآيسلندي كريستين أونور كريستيانسون الذي يبلغ من العمر 31 عاماً، والذي قضى تسعة أعوام من عمره في تصوير هذه الظاهرة المدهشة ليأتينا بهذه الصور:

وللتذكرة فظاهرة الشفق القطبي تسمى أيضاً باسم الفجر القطبي أو الأضواء الشمالية، وسببها هو الأيونات التي تطلقها الشمس لتسبح في الفضاء وتُشكّل ما يعرف باسم الرياح الشمسية.
وعلى الرغم من أن هذه الرياح خطيرة جداً، إلا أن من بديع صنع الخالق -سبحانه وتعالى- أن جعل لكوكب الأرض مجالاً مغناطيسياً يحيط بها من كل الجوانب كدرع يحميها! وحين تصطدم الرياح الشمسية بهذا الدرع المغناطيسي تتشتت وينعكس جزء منها في الفضاء، بينما يُحبس جزء منها داخل خطوط هذا المجال المغناطيسي ليسير داخله حتى ينزل إلى طبقة الأيونوسفير. وأخيراً حين تصطدم هذه الجزيئات بالغازات الموجودة في طبقة الأيونوسفير تتوهج مسببة هذه العروض الضوئية المبهرة!
وهذا الرسم الذي ترجمته من ويكيبيديا يوضح هذه الظاهرة، حيث تشكل الخطوط الحمراء درعنا الذي لا نراه!:

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق